المذهبية هي أن يقلد العامي أو من لم يبلغ رتبة الاجتهاد مذهبَ إمام مجتهد، سواء التزم واحداً بعينه، أو عاش يتحول من واحد إلى آخر. واللامذهبية هي أن لا يقلد العامي أو من لم يبلغ رتبة الاجتهاد أيَّ إمام مجتهد، لا ملتزماً ولا غير ملتزم. من هنا انطلق الدكتور محمد سعيد رمضان البوطي؛ ليقدم الكلام الفصل بين من يتعصب لمذهب معيّن لا يحيد عنه، وبين من يضرب عرض الحائــــط بمناهج الأئمة لا يراها شيئاً. هذا الكتاب -الذي ينهج فيه الدكتور البوطي منهج العلم والتدليل والحجة- أثار خصومةً في الناس، واستتبع آراءً، تحتاج إلى العودة للحق من قبل كل منصف.
$4.00
السعر للقارئ النهم بالنقاط: 
200 نقطة