اختـتـام فـعاليـات الصالون الدولي للكــتــاب : أكـثـر من مليـون زائـر

الأربعاء, November 8, 2017
كاتب المقالة: 

أكد محافظ صالون الجزائر الدولي للكتاب(سيلا) حميدو مسعودي, أن الطبعة الثانية والعشرين من المعرض التي اختتمت فعالياتها مساء الأحد شهدت اقبال أكثر من مليون شخص .

وأضاف ذات المتحدث أن الذروة سجلت يوم الأربعاء الماضي بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ 63 لاندلاع الثورة التحريرية, وقال "انا جد راض على الرغم من اننى كنت ارغب الوصول الى مليونى زائر كما اعلنت مؤخرا قبل بدء التظاهرة ", مضيفا ان سيلا صالون ناجح على جميع المستويات, وهذا بفضل فريق العمل الذي حرص على حسن سير هذا الحدث.

ويضيف قائلا " لا يزال الصالون واحد من أهم الأحداث التي تصنع المشهد الثقافي الوطني و كل طبعة تؤكد ذلك, خصوصا من حيث اقبال الجمهور, وحضور المهنيين وأيضا التغطية الإعلامية الرائعة التي يقدمها الصحفيين الوطنيين والأجانب.

وكان زوار سيلا 2017 على موعد مع العديد من النشاطات  الثقافية حول الأدب والفكر والتاريخ وعرفت من جهة أخرى العديد من أجنحة دور النشر الجزائرية والأجنبية حضور كتاب  تعود عليهم الجمهور حيث شاركوا قراءهم إبداعاتهم الجديدة على غرار واسيني  الأعرج وأمين الزاوي بالإضافة إلى الروائية الواعدة كوثر عظيمي, كما حضر فعاليات  الصالون عدد من الكتاب الأجانب بينهم الغيني تييرنو مونينمبو والعراقي علي بدر  وكذا المصري وحيد طويلة.                                                                

وما ميز أيضا سيلا ال22 الزيادة الملحوضة في الإصدارات الأدبية -خصوصا الروائية منها حيث برزت مجموعة كبيرة من الشباب مع صدور أكثر من 180 رواية  باللغات الثلاث (العربية الأمازيغية والفرنسية) أزيد من 90 % منها بالعربية  ونصفها تعتبر العمل الأول لأصحابها.                                          

وشكل تنظيم الملتقى الدولي حول حياة وأعمال الكاتب والأنثروبولوجي واللساني  الجزائري مولود معمري بالموازاة مع فعاليات سيلا 2017 الحدث الأبرز خلال هذه  الفترة.

وكانت الطبعة ال22 للصالون قد عرفت مشاركة 972 دار نشر من 50 بلدا بينها 314  دار نشر جزائرية و658 أجنبية

المصدر: 
أخبار المعرض
موضوع المقالة: 

إضافة تعليق

Image CAPTCHA
أدخل الرمز الموجود في الصورة.